Yulian Tours Yulian Tours Yulian Tours Yulian Tours
Yulian Tours
Yulian Tours Yulian Tours
  المنطقة الوسطى
   
 
 

المنطقة الوسطى

 
 
المنطقة الساحلية المنطقة الجنوبية المنطقة الوسطى المنطقة الشمالية المنطقة الشرقية
 
 


المنطقة الوسطى:

تعتبر حمص المدينة الثالثة في سوريا  فهي صلة الوصل بين الشمال والجنوب وهي بوابة سورية على الصحراء وكانت تسمى أميسا وتعود للعصر الحجري حيث وجدت أواني حجرية وفخارية على ضفاف نهر العاصي  لكنها فقدت معظم ابنيتها ومعابدها الجميلة عبر العصور وقد شهدت حضارات عدة منها حضارة الكنعانيين والعموريين والحسيين ومن ثم خضعت لحكم الاسكندر المقدوني (اليوناني) والسلوقيين والرومان والدولة البيزنطية حتى عام 636م  عند دخول الفتح الأسلامي بقيادة الفاتح خالد بن الوليد, و تعتبر مركزا ً زراعيا ً و صناعيا ً  وسياحياً هاما ً و تتميز بتاريخها العريق و بمكانتها الحضارية المتميزة أثناء فترة الإمبراطورية الرومانية و قد توضح ذلك من خلال إقامة حضارة موازية لها مثل الحضارة التدمرية و من خلال صعود أسرة سورية إلى سدة الحكم في روما و تقديمها لعدد من الأباطرة و الشخصيات , كل ذلك جعل شاعرا ً بأهمية جوفينال يقول " إن نهر العاصي يصب في التيـبر " فعلى ضفافة ابتـُكرت أقدم وسيلة من وسائل الري في العالم و ما زالت قيد الاستعمال حتى الآن . هذه النواعير التي طالما أدهشت ناظريها و هي تدزر مطلقة أنينها الأزلي .

:: محافظة حمص ::

محافظة حمص

تقع حمص في القسم الأوسط الغربي من سورية، على طرفي وادي العاصي الأوسط والذي يقسمها إلى قسمين، القسم الشرقي وهو منبسط والأرض تمتد حتى قناة ري حمص. والقسم الغربي وهو الأكثر حداثة يقع في منطقة الوعر البازلتية. تبعد حمص عن دمشق /162كم/ وإلى الجنوب من حلب على مسافة /192كم/ وإلى الشرق منها تبعد تدمر /150كم/ وإلى الغرب منها طرابلس لبنان على مسافة /90كم/ .
لعل أقدم موقع سكني في مدينة حمص هو تل حمص أو قلعة أسامة، ويبتعد هذا التل عن نهر العاصي حوالي 2.5كم، ولقد أثبتت اللقى الفخارية أن هذا الموقع كان مسكوناً منذ النصف الثاني للألف الثالث ق.م، ولقد ورد اسمها حمص محرفاً في وثائق ايبلا. وتدل أخبار موثقة التي تمت في تل النبي مندو قرب حمص، أن مدينة حمص عادت للحضور، وما زالت الدراسات الأثرية قاصرة عن تحديد تاريخ حمص في العصر البرونزي والحديدي، ولكن تاريخ حمص في العصر السلوقي يبدو أكثر وضوحاً، ذلك أن قبيلة شمسيغرام كانت قد أقامت سلالة ملكية عرفنا أسمائها من عام 99م وحتى عام 133م. ثم كانت قبيلة كويرينا وقبيلة كوليتا في حقبة متأخرة.

كانت أسرة شمسيغرام قد انتزعت السلطة من أيدي السلوقيين عام 96م واتخذت مقراً لها مدينة الرستن، واشتدت سيطرتها على المنطقة حتى أصبحت خطراً على روما. إذ صك ملوك هذه الأسرة النقود باسمهم. وإلى عصر هذه الأسرة يعود بناء صومعة حمص.
ورد اسم حمص ايميزا في العصر السلوقي والعصر الروماني حيث حظيت حمص برعاية الأباطرة الرومان وبخاصة الأباطرة السوريون الحمصيون الذين حكموا روما. كما كانت
 علاقة حمص بتدمر وشيجة وكان الشاعر فرجيل يتحدث باستنكار عن نفوذ سورية على روما وقال لقد أصبح نهر العاصي يصب في نهر التيبر حاملاً معه كل ثقافة ونفوذ الشرق. وفي العصر المسيحي تبنت حمص رسمياً المسيحية وهي ديانة السلطة البيزنطية الحاكمة منذ القرن الخامس الميلادي. وكان منها رجال كنيسة مرموقون.

:: محافظة حماه ::

حماة مدينة قديمة كان أسمها إيماتا وتعود تسميتها إلى كلمة حَمَثَ في الكنعانية والآرامية وتعني الحصن، ومن أسمائها أبيفانيا في العصر الهلنستي نسبة إلى الملك السلوقي انطيوخوس أبيفانيوس وعرفت بهذا الاسم حتى العصر الروماني حين عاد اسمها القديم، وتشتهر باسم مدينة أبي الفداء وهو عماد الدين إسماعيل الملك الإيوبي والجغرافي المعروف 678-731ه/1273-1331م.(5)

وتدل التنقيبات الأثرية أن موقع القلعة الحالي كان أول تجمع سكاني فيها انتشر منها فيما بعد إلى منطقتي المدينة وباب الجسر. وقد تعاقب عليها الكنعانيون والحثيون والآراميون والآشوريون والكلدانيون والفرس والرومان قبل أن تبلغها الموجة العربية الإسلامية عام 638م مع دخول جيش أبي عبيدة بن الجراح، وازدهرت في العصرين الزنكي والأيوبي ولا سيما من الناحيتين العلمية والعمرانية

وظلت تعمل خلال تاريخها الحديث محافظة على موقعها التاريخي المتميز فقامت بدور نضالي بارز زمن الحكم العثماني تعاظم هذا الدور إبان حقبة الانتداب الفرنسي.
وتتوزع الأبنية القديمة في مدينة حماة على جانبي نهر العاصي في شطرين اثنين: الحاضر على يمين النهر، ويضم عدداً من الأحياء التقليدية شمال النهر وعلى جانبي الطريق الذاهبة إلى حلب، مثل باب الجسر والزنبقي وبين الحيرين والبارودية الشرقية والبارودية الشمالية. والمدينة أو السوق على يساره، وتضم المدينة عدداً من الأحياء التقليدية على مقربة من النهر: مثل باب الجسر والمدينة والباشورة والجعابرة وباب قبلي والجراجمة وجورة حواء وسوق الشجرة.

للمزيد عن مدينة حماه اضغط هنا...

 
 
اتصل بنا :: ألبوم الصور :: نصائح للمسافر إلى سورية :: (VISA) معلومات عن التأشيرات :: خدماتنا :: لمحة عن سورية :: من نحن :: الصفحة الرئيسية
  كافة الحقوق محفوظة لشركة يوليان للسياحة و السفر 2006-2007
Telnex Technologies الدعم من قبل , me.telnex التصميم من قبل