Yulian Tours Yulian Tours Yulian Tours Yulian Tours
Yulian Tours
Yulian Tours Yulian Tours
  المنطقة الساحلية
   
 
 

الكنائس في مدينة اللاذقية

 
 
المنطقة الساحلية المنطقة الجنوبية المنطقة الوسطى المنطقة الشمالية المنطقة الشرقية
 
 

 

كنيـــــسة اللاتيـــــــن

الموقع : تقع كنيسة اللاتين في منطقة الصليبة .

التاريخ : شيدت عام 1933 م .

وصف تاريخي ومعماري : تم بناء كنيسة اللاتين من قبل المهندس الإيطالي أرغوني وزوجته أفدوكيا، تم تدشين الكنيسة يوم 19 آذار عام 1933 م من قبل المطران فريدرانيو جانيي . كما بني بجانبها مدرستين إحداهما للبنين والأخرى للبنات وأغلقت المدرستان فيما بعد . الكنيسة مبنية من الحجر الكلسي النحيت ومسقوفة بسقف جملوني مغطى بالقرميد . وتتألف من مدخل واسع وعلى جانبه برجان مؤلفان من ثلاث طوابق مسقوفة بالقرميد ، وفي مقابل المدخل يوجد الهيكل . وتحتوي من الداخل على بهو واسع جداَ بالإضافة إلى مجموعة من الغرف الصغيرة متعددة الإستعمالات . الكنيسة مزينة من الداخل بالعديد من التماثيل والرسومات والزخارف ، أما من الخارج فقد تم العناية بواجهاتها من نوافذ وأبواب وزخارف على طريقة الفن الغوطي السائد في أوروبا ذلك الوقت .

مطــــرانية الـــــروم الأرثوذكــــس

الموقع : تقع مطرانية الروم الأرثوذكس في حي القلعة .

التاريخ : لا يعلم تاريخ بنائها على وجه الدقة.لكن يرجح أن يعود إلى الفترة الفرنجية ، ويقدر عمرها بحوالي 800 سنة .

وصف تاريخي ومعماري : تتألف المطرانية من عدة غرف ذات زوايا غير منتظمة ، مسقوفة بعقود متصالبة ومبنية بالحجر الرملي ذو القطع الصغير . لها مدخلان  الأول يؤدي إلى البهو الرئيسي والآخر خارجي يؤدي إلى الحديقة. تم ترميمها حديثاً .

كنيســــــة مــــــار نيقولاوــــس

الموقع : تقع في حي القلعة . ...

التاريخ : الكنيسة قديمة جداً ولا يعرف التاريخ الحقيقي لبنائها لكن يعتقد أنها بنيت من قبل السريان في القرن السادس الميلادي .

وصف تاريخي ومعماري : الكنيسة عبارة عن بهوين مسقوفين بمجموعة من القبوات المشيدة من الحجر الرملي . يوجد فيها أيقونستاس من الخشب المشغول جيداً ويقال أنه جلب خصيصاً من روسيا بالإضافة إلى العديد من الأيقونات الأثرية التي يعود تاريخ بعضها إلى حوالي 300 عام ،وقد سميت كذلك نسبة إلى القديس نيقولاوس الذي ولد أواخر القرن الثالث الميلادي وتوفي سنة 341 م . جرى ترميم هذه الكنيسة في عام 1722 م بعد سقوط الجدارين الشمالي والغربي للكنيسة . ومن ثم دمجت هذه الكنيسة مع كنيسة مار موسى الملاصقة لها وذلك في شهر تموز سنة 1845 م بعد أن تهدمت نتيجة زلزال .

كنيســـة الســيدة العذراء للأرمن

الموقع : تقع هذه الكنيسة في حي القلعة ضمن تجمع سكني يسكنه الأرمن .

التاريخ : فوق مدخل الكنيسة لوحة رخامية تؤرخ بنائها على 1254 م .

وصف معماري : الكنيسة عبارة عن غرفة مستطيلة الشكل مسقوفة بواسطة عقود حجرية أضيف إليها في فترات لاحقة قبة الجرس وزيد في بنائها قليلاَ من الجهتين الشمالية والجنوبية بحيث أصبحت على شكل صليب . بناها الحجاج الأرمن الذين كانوا يمرون باللاذقية في طريقهم إلى القدس الشريف من آسيا الصغرى وكيليكيا . وبنوا إلى جانبها خاناً لإستراحتهم ، لا يزال هذا الخان موجوداَ ويستعمل اليوم كمدرسة .

كنيســــة الســـيدة العــــذراء

الموقع : تقع في قرية عرامو شرق اللاذقية وتبعد حوالي خمسة كيلو مترات إلى الجهة الجنوبية الشرقية عن دير توما . وتطل على المصطبة الإصطناعية المتمثلة بالباحة المجاورة لها .

اوصف تاريخي ومعماري : هذه الكنيسة عبارة عن بناء بازيليكي ذات بهو واحد ولها ثلاثة مداخل وتقع حنيتها إلى الجهة الشرقية منها . ولم نعثر على أي مستند أو أية إشارة حول تاريخ بنائها وخاصة أن الآبدة مجردة من جميع العناصر الزخرفية التي يمكن أن تساهم في إجلاء هذه الناحية عدا بعض الصلبان الأرمنية الطراز المحفورة حول جدران الكنيسة .

ديــــــــر تومــــــــا

الموقع : يقع دير توما على السفوح الشمالية الغربية لسلسلة الجبال الساحلية على بعد حوالي 60 كم شرق اللاذقية بالقرب من قرية عرامو .

التاريخ : يعود تاريخ البناء للفترة البيزنطية القرن الخامس والسادس الميلاديين .

وصف معماري : البناء عبارة عن كنيسة بازيليكية صغيرة مشيدة من الحجر النحيت القطع المجلوب من مقالع المنطقة وهو ذو بهو واحد بحنية نصف دائرية بارزة من المبنى نحوالشرق أما المدخل إليه فهو على  الواجهة الغربية منه والسقف على شكل قبو سريري كرس هذا البناء للقديس توما .

شهد هذا البناء عام 2005 م ،أعمال ترميم هامة إستهدفت إحياء الموقع وإظهاره نفذتها دائرة آثار اللاذقية.

ديــــر مــــار جرجــــــــس 

الموقع : يقع دير مار جاورجيوس في قرية عرامو الواقعة إلى الشرق من مدينة اللاذقية علىبعد حوالي ستين كيلو متراَ.

 التاريخ : يعود تاريخ بناء هذا الدير إلى القرن الرابع الميلادي  على وجه التقريب إعتماداًعلى شكله وطبيعة إنتشار العقيدة المسيحية وأساليب تطبيقها .

وصف تاريخي ومعماري : الدير عبارة عن خمسة كهوف بعضها طبيعي وبعضها الآخر منحوت أو جرى توسيعه بأشكال منتظمة . وأكبر هذه الكهوف حولت إلى كنيسة مهداة إلى القديس جاورجيوس أما بقية الكهوف فإنها تمتد إلى الشرق والغرب من هذه الكنيسة التي تبدو أنها كانت مخصصة لسكن الرهبان والنساك . أما الكهف الملاصق لحنية الكنيسة من الجهة الشرقية فهو ذو طابقين حيث نجد على جدران الطابق العلوي صلباناً منقوشة . وعلى الأغلب أن مجموعة هذه الكهوف تشكل دير متكامل لا كنيسة واحدة ويعود تاريخها إلى القرنين  4 – 5 على الأرجح وذلك إستناداَ إلى إعتبارات دينية وتاريخية مختلفة . يؤكد هذه الناحية أيضاً الباحث الأثري الإيطالي أدريانو ألباجو بعد دراسة ميدانية قام بها بين عامي 1981 – 1983 م مشيراً أن هذه الكنيسة ومجموعة كهوفها تمثل ديراً أرمنياً يعود للقرن الرابع الميلادي .

موقـــــع ديــــر الفــاروــس

الموقع : يتوسط التل الأثري الذي يضم بقايا دير الفاروس الحي السكني الذي يحمل إسمه والواقع على بعد حوالي كيلو متر إلى الشمال من مركز المدينة .

لمحة تاريخية :  كانت سوريا خلال الفترة البيزنطية مركزاً لحياة الرهبنة وقد أقيم فيها الكثير من الأديرة التي يعود تاريخها للقرون الرابع والخامس والسادس الميلادية وأهمها في سورية الشمالية إذ يوجد أكثر من خمسين موقعاً لمدن وقرى يبدأ إسمها بكلمة دير وفيما يخص دير الفاروس فلا أثر له سوى إنجيل الفاروس المحفوظ  لدى مطرانية الروم الأرثوذكس باللاذقية وكتابات حوله لمؤلفين عرب وأجانب تعود للقرون الوسطى كل هذا حتى عام 2002 م . وبعد هذا التاريخ بدأت معطيات جديدة تناغمت مع أعمال التنقيب الأثري في الموقع .

وصف الموقع :  تل الفاروس عبارة عن هضبة صخرية بإرتفاع 30 م عن سطح البحر وإرتفاع 15 م عن محيطها دائرية الشكل قطرها حوالي 60 م وفي أعلاها شيدت منشآت مدنية أظهرتها أعمال التنقيب التي نفذتها في الموقع دائرة الآثار .

إكتشاف الدير :  بينما كانت الآليات الثقيلة تؤسـس لإشادة طريق المنحدر الجنوبي من تل الفاروس أظهرت معالم من الحجارة النحيت القطع مع جزء من عمود ضخم وكسرفخارية ، هذه المعالم تشكل أجزاء من عمارة قديمة وهذا بدوره دفعنا للإعتقاد بأننا عثرنا على بداية معالم دير الفاروس الذي ذكرته كتب التاريخ كثيراً .   

كنيسة السيدة العذراء لروم الأرثوذكس

الموقع : تقع في منطقة الشيخ ضاهر شارع  القدس .

التاريخ : هذه الكنيسة قديمة جداً لا يعرف التاريخ الحقيقي لبنائها ويعتقد بأنها تعود للفترة البيزنطية .

وصف تاريخي ومعماري : البناء مؤلف من كتلة معمارية واحدة وهي عبارة عن بهو طويل وقليل العرض مسقوف بقبو سريري محمول على مجموعة أقواس جانبية متداخلة مع كتلة الجدارين الجانبيين للكنيسة . وقد رممت عام 1721 م من الداخل والخارج  كما أعيد بناء بيت النسوان اذي كان قد تهدم بكامله . وفي شهر آ ذار سنة 1845 م جرى زخرفتها وفتح لها باب جديد بين البابين وبلطت أرضها بالرخام ، وبني مكان للنسوان فوق محلهم الأصلي وجرى تبييضه . أصابها الخراب بعد فترة من ترميمها فحاول المطران كيروس ملاتيوس سنة 1874 م تجديد بنائها .

  كنيســـــة المقـــاطــــــــع 

الموقع : تقع هذه الكنيسة على بعد 10 كيو متر إلى الشمال الشرقي من مركز المدينة .

تاريخ البناء : يعود إلى الفترة البيزنطية القرن الخامس أو السادس الميلادي .

وصف معماري : البناء مشيد بالحجر النحيت القطع المجلوب من مقالع المنطقة . وماتبقى منه عبارة عن قبة نصف كروية في القسم الجنوبي من البناء مع بقايا قوسين في القسم الشمالي منه . أسلوب البناء هنا مماثل لما نراه في المدن المنسية شمال سورية كموقع سرجيلا على سبيل المثال . أما مساحة البناء الحالي هي (14 × 8 م) .

وفيما يخص مخطط البناء فهناك افتراضات تشير أنه ربما يستمر تحت الهضبة التي شيد فوقها يحتاج إلى أسبار أثرية لتأكيده كما تشير الافتراضيات أن حجم البناء يجب أن يكون أكبر مما هو عليه الآن . هذا يدفع للإعتقاد بأن الكنيسة قد شيد القسم المفقود منها حالياً بمواد غير ثابتة أو قابلة للتلف كالأخشاب وجذوع الأشجار مثلاً . ونظراً لأهمية البناء فقد قام في العام 2004 طلاب من جامعتي تشرين ودرسدن الألمانية بمساعدة مهندسي دائرة آثار اللاذقية بإعداد دراسة للموقع وأكدت نتائج الدراسة أن تاريخ البناء يعود للفترة البيزنطية وهو استمرار للنشاط المعماري الممتد مابين القرنين الرابع والسادس الميلاديين . وأن البناء ليس مكتملاً وهذا بدوره يحتاج إلى توسيع عمليات البحث و المقارنة ليشمل مواقع إنشاءات بيزنطية في مواقع متفرقة في بلاد الشام

 كنيســـة القديـــس استيفــانـوـس

الموقع : تقع هذه الكنيسة في قرية عرامو إلى الشرق من اللاذقية على بعد حوالي ستين كيلو متر .

التاريخ : يرجع تاريخ بنائها إلى عام 1310 م حسب ماهو مدون على ساكف الكنيسة . 

وصف تاريخي ومعماري :  سميت بهذا الإسم نسبة إلى أحد تلاميذ السيد المسيح وأول شهيد في المسيحية ، تعرضت الكنيسة لانهيارات طبيعية جزئية ، ولكن كل مرة كان يعاد ترميمها في العام 1477 م ، وهي مبنية من الحجر الكلسي ذو القطع المتوسط ، تم تجديدها مرة أخرى في العامة 1958 م وهي باقية على حالها منذ ذلك التاريخ .

 
 

كنيسة العذراء للروم

كنيسة العذراء

 

كنيسة الروم الأرمن

 

كنيسة الروم للارمن

 

كنيسة العذراء للروم

 

مطرانية الروم الأرثوذكس

 

دير مارتوما

 

مطرانية الروم

 

كنيسة المقطع

اتصل بنا :: ألبوم الصور :: نصائح للمسافر إلى سورية :: (VISA) معلومات عن التأشيرات :: خدماتنا :: لمحة عن سورية :: من نحن :: الصفحة الرئيسية
  كافة الحقوق محفوظة لشركة يوليان للسياحة و السفر 2006-2007
Telnex Technologies الدعم من قبل , me.telnex التصميم من قبل